-->
تابعنا على منصة أخبار جوجل

إكس تغير خوارزميتها لإبراز الحسابات الصغيرة


تستعد الشركة المعروفة سابقًا باسم تويتر لطرح تحديث كبير لخوارزميتها، وفقًا لمنشور حديث لمالك إكس، إيلون ماسك.

وقال ماسك: “تعرض الخوارزمية الجديدة المنشورات من الحسابات الصغيرة ضمن خلاصة For You، إلى جانب عرضها للمنشورات الشائعة والرائجة من شبكتها الأوسع إلى جانب الأشخاص البارزين الذين تتابعهم”.

وأشار ماسك إلى أن المنشورات والحسابات تشمل شبكة الأصدقاء والمتابعين للمستخدمين الخارجيين، مما يعني أن التغيير يحاول تسليط الضوء على الحسابات الجديدة التي قد يجدها المستخدمون مثيرة للاهتمام ولكن لم يكتشفوها بعد.

كما يتيح التغيير لمنشئي المحتوى الصغار فرصة اكتشافهم من جمهور واسع، وهو يتناسب مع خطة ماسك لتحويل إكس إلى منصة منشئي المحتوى.

واستهدفت إكس على مدار الأشهر القليلة الماضية منشئي المحتوى بمزايا، مثل دعم المنشورات الطويلة، التي توسع الحد الأقصى لعدد الأحرف إلى 25000 حرف للمشتركين الذين يدفعون رسومًا، والقدرة على تحميل مقاطع فيديو مدتها ساعتان، وافتتاح برنامج لتقاسم عائدات الإعلانات الذي دفع حتى الآن نحو 20 مليون دولار للمبدعين، وفقًا لتصريحات الشهر الماضي التي أدلت بها الرئيسة التنفيذية لشركة إكس، ليندا ياكارينو.

وتدور الفكرة الرئيسية حول السماح لمنشئي المحتوى ببناء الجمهور عبر إكس؛ ومن ثم تحقيق الدخل من المنشورات من خلال مزيج من مشاركة عائدات الإعلانات والاشتراكات، إذ يمكن للمعجبين الدفع مقابل المحتوى الحصري.

وصممت المنصة مزايا أخرى مع وضع التواصل الفردي بين المعجبين والمنشئين في الاعتبار، مثل دعم تلقي طلبات الرسائل من المشتركين، وأضافت إكس سابقًا مزايا المكالمات الصوتية والمرئية، التي تحول X إلى بديل لموقع Cameo لنشر مقاطع الفيديو الذي يسمح للمشاهير بإرسال رسائل فيديو مخصصة إلى المعجبين، بالإضافة إلى كونها مزايا اجتماعية أساسية.

ويلجأ منشئو المحتوى الذين يتطلعون إلى تحقيق الدخل إلى المنصات الكبيرة، مثل يوتيوب وتيك توك وإنستاجرام، للوصول إلى المتابعين والجمهور الواسع، إذ لا يزال اعتماد المبدعين لمنصة إكس غير مؤكد.

ويمنح تغيير خوارزمية إكس منشئي المحتوى الصغار وصولًا كبيرًا ضمن المنصة، وهو ما قد يؤدي بدوره إلى زيادة استخدام إكس وتحسين إمكانية الاكتشاف.

ومن الصعب في الوقت الحالي الحديث عن إمكانية نجاح هذه الخطة، وذلك نظرًا إلى تراجع مكانة إكس خلال العام الذي أعقب تولي ماسك المسؤولية وظهور منافسين جدد، مثل بلوسكاي.

وأشار ماسك إلى أن المنصة تخطط في الأيام القليلة المقبلة لطرح تحديث خوارزمية التوصية، مع جعل التحديث مفتوح المصدر، إذ يخضع للتحسين المستمر.